Is it Time to Talk about the Persecution of Christians? هل الوقت مناسب للحديث عن اضطهاد المسيحيين؟

ملاحظة: الترجمة العربية لهذا المدونة موجودة بعد النسخة الإنكليزية أدناه

 

On one hand it is always time to talk about all kinds of persecution. It is never a bad time to speak up for the oppressed. There is no oppression that is less than another, or of more value. Every kind of oppression needs our attention and our voice. Yes, Christians are being persecuted and killed around the globe daily.

new-zealand-shooting-video-livestream-mar2019.jpg

On the other hand, as tens of Muslims lie dead from a terrorist attack, is this really the time to bring up the persecution of Christians?

Or, allow me to ask this question in a different way. What makes this a unique event that needs our voices and noise? Why should we pause and speak about the New Zealand terrorist attack?

First, right-wing white nationalism is on the rise. And white nationalist leaders (Trump and co) refuse till this day to condemn violence and change their rhetoric. Yes, it is probable that right-wing extremism is in part a reaction to Islamic extremism. But that does not make it any the more acceptable.

Is there really a difference between right-wing white-power ideology and Islamic extremism? Not really. Both call for the exclusion of the stranger, the other. Both, as the horrible incident in New Zealand showed, are ready to resort to violence and mass murder.

Secondly, terrorism has become associated with Islam. It is true that one kind of Islam, specifically that which is spear-headed by Wahhabi fundamentalism, breeds terrorism. But the vast majority of Muslims and branches of Islam do not breed terrorism. My evidence? The millions of Muslims around the world living peacefully with their neighbours. That is why we need to highlight and speak up after an incident such as the one in New Zealand. We should wave our arms and cry: see, not all Muslims are terrorists. Actually, they are, more often than not, the victims of both Islamic extremism and right-wing extremism!

Thirdly, I have a feeling that many Christians were not that sad to see Muslims gunned down in a mosque. Perhaps there is a certain sense of justice. Christians are dying around the world every day. Let some Muslims die too.

Perhaps even there is a feeling of celebration. The West is striking back. The West will not become Islamic (I know that New Zealand is not technically in the West, but you know what I mean)

We need to take a good hard look at ourselves and our faith. Our leader, Jesus, clearly asked us to have no enemies. We only have neighbours. If you celebrated the death of the Muslim worshipers, then I am sorry to tell you, Jesus is not Lord over your life!

I hope that the innocent Muslim victims in New Zealand will move Muslims and Christians around the world to reject extremism. Let us look inwards at our theologies and hearts. Let us look outwards at our religious leaders and the explanation of our holy books. Are all these moving us towards violence? Is there a rhetoric of rejection of the other?

If yes, then let us be careful, lest we find ourselves holding an actual or figurative gun and shooting the stranger.

Let us pray

Lord,

We have seen enough blood

Spattered on the walls of our buildings

To flood this world,

When shall the rain stop?

Amen

 

مدونة #96

هل الوقت مناسب للحديث عن اضطهاد المسيحيين؟

من جهة الوقت دائما مناسب للحديث عن كل أنواع الإضطهاد. لا يوجد وقت سيء للتكلم بلسان المظلومين. لا يوجد ظلم أقل من غيره أو أهم من غيره. كل أنواع الظلم تحتاج لصوتنا وانتباهنا. نعم، المسيحيون يُضطهدون ويُقتلون يوميا حول العالم

new-zealand-shooting-video-livestream-mar2019

ولكن من جهة أخرى، وبينما عشرات المسلمين ممدين أمواتا بسبب هجوم إرهابي، هل حقا الوقت مناسب للكلام عن اضطهاد المسيحيين؟

اسمحوا لي أن أطرح السؤال بشكل مختلف. ما الذي يجعل هذا الحدث مميزا لكي نرفع أصواتنا؟ لماذا يجب أن نتوقف عند الهجوم الإرهابي في نيو زيلاندا؟

أولا، اليمين والحركة القوميّة البيضاء في ارتفاع. وقادة القوميّة البيضاء (ترامب وأصحابه) يرفضون حتى اليوم استنكار العنف وتغيير لهجتهم. نعم، على الأرجح أن التطرّف اليميني هو جزئيا ردة فعل على التطرّف الإسلامي. ولكن هذا لا يجعله مقبولا

هل يوجد حقا فرق بين الفكر اليميني المتطرف والقومية البيضاء وبين التطرّف الإسلامي؟ ليس حقا. الإثنان يدعوان لنبذ الغريب، الآخر. والإثنان، كما رأينا في الحادثة الشنيعة في نيوزيلاندا، مستعدان للجوء للعنف والقتل الجماعي

ثانيا، لقد أصبح الإرهاب مرتبطا بالإسلام. الحقيقة هي أن أحد أنواع الإسلام، خاصة ذلك الإسلام الذي يترأسه الفكر الوهابي الأصولي، يربي الإرهاب. ولكن أكثرية المسلمين ومدارس الإسلام لا تربّي الإرهاب. دليلي؟ ملايين المسلمين حول العالم الذين يعيشون بسلام مع جيرانهم. لذلك نحتاج أن نضيء على حادثة نيوزيلاندا. يجب أن نرفع الصوت ونقول: ليس كل المسلمين إرهابيين. بل على العكس، معظم ضحايا الإرهاب سواء أتى من التطرف الإسلامي أم اليمين المتطرف هم من المسلمين

ثالثا، أشعر بأن بعض المسيحيين لم يحزن لرؤية قتل المسلمين في الجامع. لربما شعر البعض بنوع من العدالة. المسيحيون يموتون حول العالم كل يوم. ليمت المسلمين أيضا

لربما احتفل البعض بالأمر. الغرب يردّ. لن يصبح الغرب إسلاميا – مع علمي أن نيوزيلاندا ليست  في “الغرب” ولكن فهمتم قصدي

يجب أن نتوقف ونراجع إيماننا وأنفسنا. قائدنا، يسوع، كان واضحا بطلبه منا ألا يكون لدينا أعداء. فقط لدين أقرباء. إذا احتفلت بموت العابدين المسلمين، فانا أقول لك للأسف أن يسوع ليس ربا على حياتك!

أرجو أن يدفعنا الضحايا المسلمين الأبرياء في نيوزيلاندا، مسلمين ومسيحيين، لرفض ونبذ التطرّف. دعونا جميعا ننظر إلى دواخلنا وقلوبنا. دعونا ننظر ونفحص رجال ديننا وتفسير كتبنا المقدسة. هل تحركنا هذه جميعها نحو العنف؟ هلى خطاب ديننا يدفعنا لنبذ الآخر؟

إذا كان الجواب نعم، فلننتبه. إذ قد نجد أنفسنا نحمل بندقية، حقيقية أم رمزية، ونطلق النار على الغريب

دعونا نقف لنصلي

يا رب

لقد رأينا ما يكفي من الدماء

التي تلطّخ جدران أبنيتنا

لكي تطوف وتغمر الأرض

فمتى تتوقف الأمطار؟

آمين

2 thoughts on “Is it Time to Talk about the Persecution of Christians? هل الوقت مناسب للحديث عن اضطهاد المسيحيين؟

  1.  People here in New Zealand have been shocked and devastated by what happened. I had friends crying. Not me; I think I’ve been desensitized 😦 Keep up the great blogs. 

    Sent from Yahoo Mail for iPhone

    Liked by 1 person

I would love to hear your thoughts...أحب أن أسمع آرائكم

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s